#4297

لقيت المطاعم دي في موقع و ينصحوا بيها و كدة ان شا الله تعجبك

“أروما”
حاز مطعم “أروما” على لقب أفضل مطعم أوروبي معاصر في الدوحة بعد أن حصل على أكبر عدد من الأصوات، وهو يقدّم غداء الأعمال السريع (90 ريال قطري)، وباقة من المقبلات والأطباق الرئيسية والحلويات.
“أجنحة ورزيدنس كمبنسكي”، الدوحة

“بلجيان كافيه”
تمثّل “بلجيان كافيه” بقعة رائعة للقاء مع الأصدقاء وتناول المشروبات والوجبات الخفيفة والمقالي وكرات اللحم. وغالباً ما يتم تقديم المشروبات بسعر مخفّض أثناء “الساعة السعيدة (أو ساعة التخفيض)”.
“إنتركونتننتال الدوحة”

“تشينغاري”
يقدّم هذا المطعم مأكولات أصلية من شبه القارة الهندية على أنغام عزف الموسيقى الحيّة، وتضم مطابخه أفراناً طينية من شأنها إضفاء نكهة طبيعية على كافة الأطباق.
فندق “راديسون بلو الدوحة”

“إل تياترو”
يجسّد “إل تياترو” الوجهة الأهم للراغبين بتذوق الطعام الإيطالي العصري في الدوحة؛ حيث يقدم المطعم أطباقه في أجواء رائعة ويضم تراساً خارجياً ذي إطلالات ساحرة على الخليج العربي. ويمكن حجز طاولات في الهواء الطلق حينما تسمح الظروف الجوية بذلك.
فندق “فورسيزونر الدوحة”

“لا مير”
يتمتع مطعم “لا مير” الفرنسي –الواقع في الطابق الـ23 من فندق “ريتز-كارلتون الدوحة”- أطعمة بحرية مع إطلالات رائعة على مباني الدوحة الشاهقة ومياه الخليج العربي الفيروزية. وإذا كنت ترغب بتناول طعامك على انفراد، فبإمكانك حجز غرفة “لو سييل” الخاصة التي تتسع لـ25 شخصاً وتزهو بثرياتها الكريستالية الساحرة، وتقدّم قائمة “لا مير” حصراً.
فندق “ريتز-كارلتون الدوحة”

جوردن رمزي
يمتاز هذا المطعم -الذي تعود ملكيته إلى الشيف الشهير جوردن رمزي- بأسلوبه فائق الراقي في تقديم الطعام؛ حيث يُعِدُّ كبير طهاته جيل بوسكيه- الحائز على نجمة ميشلين- قوائم خاصة تتألف كل منها من 3 أطباق ويتم تغييرها من وقت إلى آخر. ولكن يشار إلى أن المطعم لا يسمح بالتدخين أو باصطحاب الأطفال الذين لم يبلغوا 12 عاماً من العمر.
فندق “سانت ريجيس الدوحة”

“سافرون لونج”
يحرص كبير الطهاة الشيف فينيت بهاتيا- الشيف الهندي الوحيد في العالم الحائز على نجمتي ميشلين- على جعل “سافرون لونج” وجهة لكل الباحثين عن الطعام قليل الدهون والغني بالنكهات القادمة من كل أصقاع شبه القارة الهندية.
القرية الثقافية، مقابل مركز المعارض الجديد، الدوحة

“ووك مي نودل هاوس”
استمتع بالوصفات التقليدية الشهية من إندونيسيا وتايلند والصين وفيتنام في هذا المطعم المتخصص بمطبخ جنوب شرق آسيا، والذي يستقبل ضيوفه على الغداء والعشاء مقدماً لهم أطباقاً متنوعة مثل كعكات السمك التايلندية والجمبري المرقط المطهو على البخار.
“برج وأجنحة موفنبيك”

مطعم “الأدهمية” العراقي
يقدّم هذا المطعم مشاوي عراقية أصيلة يتم إعدادها على الحطب في فرن مكشوف.
سوق واقف

“إيلي فرانس كافيه”
يشكّل هذا المقهى وجهة محليّة مفضلة لمحبي المعجنات والكعكات الشهية، كما يقدّم الفطائر والسندويشات والبرغر، ويقيم أيام الجمعة بوفيه خاص ضمن فرعه الواقع في وسط مدينة الدوحة.
طريق الشمال، بالقرب من تقاطع رمادا، الدوحة

“ميكونوس”
يمثّل “ميكونوس” وجهة رائعة لمن يريد تذوّق أطايب المطبخ اليوناني في الهواء الطلق وسط بيئة تبعث على الاسترخاء.
فندق “إنتركونتننتال الدوحة”، الخليج الغربي، الدوحة

“جيه دبليوز ستيك هاوس”
يستقطب هذا المطعم الواقع في فندق “ماريوت” محبّي اللحوم في قطر بفضل ما يقدّمه من نكهات متميّزة حازت على إعجاب الجميع.
فندق “ماريوت الدوحة”، الخليفات، الدوحة

مقهى خان فاروق للطرب
يستمد مقهى خان فاروق للطرب إلهامه من الفترة الذهبية التي عاشتها القاهرة في عهد الملك المصري فاروق خلال خمسينيات القرن الماضي، ويقدّم تشكيلة منوعة من الأطباق المصرية وشاي الكشري المصري الأصيل، إلى أنغام الطرب الحيّة من الزمن الجميل.
“كتارا”

صالة “سكر باشا”
استمتع بالأطباق التركية الفاخرة في أجواء تبعث على الراحة والاسترخاء بإنارتها الخفيفة وإطلالاتها المذهلة على الدوحة.
“كتارا”

مطعم “لوزار” للمأكولات البحرية
يتيح “لوزار”- الذي يدعوه المحليّون بـ”سوق السمك” تحبباً- تجربة عصرية تسمح للعميل باختيار طعامه البحري المفضل لكي يتم تقديمه إلى جانب طبق ثانوي من اختياره أيضاً. كما تضم القائمة مقبلات وصلصات لذيذة.
“كتارا”

مطعم “ماميج” الأرمني واللبناني
يمتاز مطعم “ماميج”- أي الجدّة باللغة الأرمنية- بترّاس ذي إطلالات جميلة وأماكن لتناول الطعام في الهواء الطلق، وهو وجهة رائعة لتذوّق الطعام الشعبي الأرمني.
“كتارا”

الطوّاش
يقدّم هذا المطعم الواقع في سوق واقف وجبات مشاوي وأطباقاً تقليدية مثل الهريس والكبسة، وذلك مقابل أسعار معقولة، ولاسيما على الأطباق المحلّية.
سوق واقف، مقابل مركز واقف للفنون

مطعم “بندر عدن”
يتخصص مطعم “بندر عدن” في الأطباق اليمنية الشعبية، إذ يقدّم العديد من الوجبات اليمنية مثل السلتة والفحسة، والحلويات مثل المعصوب والعريكة.
سوق واقف

عرجان
يتسم هذا المطعم بأجوائه التقليدية التي تتخللها بعض العناصر الحديثة المنتقاة بعناية تنم عن ذوق رفيع، ناهيك عن ألوانه النابضة بالحياة. ويقدّم “عرجان” أطباقاً مغربية تقليدية مثل حساء الحريرة، والطاجن، والكسكس، والبسطيلة، علماً أنه يتسع لـ44 شخص ويفتح أبوابه يومياً من الساعة 12 ظهراً إلى الساعة 11 ليلاً.
سوق واقف، ضمن فندق “الجسرة بوتيك”

مطعم “المطبخ” للمشويات
يتمتع المطعم –الموجود ضمن فندق “الرميلة بوتيك”- بإطلالات على الكورنيش ومتحف الفن الإسلامي والفنار، ويقدّم تجربة راقية لتذوّق الطعام بقائمته التي تشتمل على لحم البقر، وشرائح الأنجوس، والخروف النيوزيلندي، فضلاً عن أشهى المأكولات البحرية الطازجة من مياه الخليج.
سوق واقف، فندق “الرميلة بوتيك”